غوغل Google تطور نسخة من أندرويد لأجهزة الواقع الافتراضي

تعتزم شركة غوغل إطلاق نسخة من نظام اندرويد لتشغيل أجهزة الواقع الافتراضي، في محاولة للحاق بركب الشركات المنافسة التي أطلقت منتجات تدعم تلك التقنية.
وقالت مصادر مطلعة إن غوغل خصصت عشرات من مهندسيها لتطوير نسخة تشغيل أجهزة الواقع الافتراضي من نظام اندرويد، وذلك حسب التصريحات التي أبرزتها صحيفة وول ستريت جورنال.




وأضافت المصادر أن غوغل  تنوي انتهاج نفس سياسة التوزيع الخاصة بنظام اندرويد مع نسخة الواقع الافتراضي، حيث تخطط لتوفيره لمُصنعي الأجهزة التي تدعم تلك التقنية مجانا.
وأشارت المصادر إلى أن فريق تطوير نسخة الواقع الافتراضي من اندرويد يقوده الثنائي كلاي بافور، نائب رئيس غوغل لإدارة المنتجات، وجيريمي دويج، المهندس المتخصص في تقنيات العرض.
يذكر أن كلاي بافور ساهم سابقا في تطوير منتج كارد بورد Cardboard، وهو منتج كشفت عنه غوغل العام الماضي، ويضم نظارة يمكن صناعة هيكلها من الورق المقوى، وتسمح بوضح أي هاتف يعمل بنظام اندرويد فيها لتحويله إلى نظارة للعرض بتقنية الواقع الافتراضي، إضافة إلى تطبيق خاص يقوم بتقسيم شاشة الهاتف لجعلها مناسبة لعرض المحتوى القائم على تقنية العرض تلك.
وتأتي تلك الخطوة بعد أن بدأ أبرز منافسي شركة غوغل  في تطوير نسخهم الخاصة من أنظمة تشغيل أجهزة الواقع الافتراضي، مثل شركتي مايكروسوفت وفيسبوك.

وكانت مايكروسوفت قد استعرضت مؤخرا قدرات ويندوز 10 في دعم تقنية الواقع الافتراضي عبر نظارتها HoloLens، فيما استحوذت فيسبوك العام الماضي على شركة "أوكلوس في آر"المتخصصة في تلك التقنية مقابل ملياري دولار أميركي.
وبدأت شركات تصنيع الإلكترونيات في انتاج أجهزة تدعم تقنية الواقع الافتراضي، حيث كشفت اتش تي سي خلال الشهر الجاري عن نظارة الواقع الافتراضي HTC Vive بالتعاون مع شركة فالف، فيما أعلنت سامسونغ عن نسخة جديدة من نظارات الواقع الافتراضي خاصتها تدعم العمل مع هاتفي جالكسي اس 6 وجالكسي اس 6 إيدج بالتعاون مع أوكلوس.
وأكد مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، خلال تصريحات على هامش استحواذ شركته على "أوكلوس في آر” أن منصات الواقع الافتراضي هي المستقبل.

لاتنسى الإشتراك في القناة بالضغط على

شارك الموضوع عبر :

مواضيع ذات صلة